welcome

Welcome our visitors that come to visit us on our Blog
This blog reflects the views of its owners only
You have the right to agree or disagree with our views

مرحباً بكل زائر يدخل على مدونتنا
هذه المدونة تعبر عن آراء أصحابها فقط
لك الحق أن تتفق أو لا تتفق مع آراءنا
الصفحة الرئيسية للمدونة على الفيسبوك :( https://www.facebook.com/pages/Egyptian-Sokrat-egygirl-mn2ota-Blog/254929104594264 )

Adver.

Apr 22, 2012

تحليل ورؤية شخصية متواضعة لقضية التحرش في مجتمعنا المصري


صباح أو مساء الخير على كل أعضاء وزوار المدونة الكرام
أولاً : وقبل كل شئ أحب أن أحيي كلاً من :
سميرة أبراهيم - شهيدة كشوف العذرية
1.      (سميرة أبراهيم) شهيدة كشوفات العذرية ، والتي تم التحرش بها من قبل كلاب الأمن ، الذين يفترض أنهم يحمون بناتنا ، ولكنهم في الحقيقة هم أكثر من ينتهكون بناتنا ، وللأسف يكون الرد على أي قضية الجملة المشهورة :"هي أيه اللي وداها هناك ؟"
2.      (شيرين ثابت) التي فجرت في البنات والأولاد كل الطاقات دي للكتابة وشجعتهم أنهم يتكلموا وبمنتهى الصراحة والوضوح عن الأخطاء التي تحدث في حق البنات .
3.      ومن قبلها المخرج الشاب العبقري (محمد دياب) مخرج فيلم (6 7 8) الذي تحدث وبمنتهى الجرأة عن قضية التحرش ؛ بل وناقشها في أعمق صورها .
محمد دياب - مخرج فليم 6 7 8 
4.      الفتاة المسحولة في أحداث أعتصام مجلس الوزراء .
ثانياً : أود أن أؤكد أن رسالتي المتواضعة التي تتضمنها تدوينتي أريد أن أوجهها إلى كلاً من :
1.      الضحية (الفتاة المُتحرش بها) - فهي ضحية عدة عوامل ليست فقط ضحية الكلب المتحرش .
2.      المُعتدي بجميع صوره بدايةً من الأعتداء بالنظرة وحتى الأغتصاب ؛ أحب أقوله أن المبررات اللي بتديها لنفسك مش حقيقية وأنت عارف .
3.      المجتمع الساكت عن كل ما يراه ؛ فجميعنا إن لم نكن متحرشين فنحن نشاهد ما يحدث بأعيننا ونساعد على أنتشاره وزيادته وهذا خطأٌ أكبر .
بدايةً أود أن أبدأ مقالي بجزء مقدس من سفر التكوين بالكتاب المقدس :
"7وحدث بعد هذه الأمور أن امرأة سيده رفعت عينيها إلى يوسف وقالت: أضطجع معي . 8فأبى وقال لإمرأة سيده : هوذا سيدي لا يعرف معي ما في البيت ، وكل ما له قد دفعه إلى يدي . 9ليس هو في هذا البيت أعظم مني ، ولم يمسك عني شيئا غيرك ، لأنك امرأته ، فكيف أصنع هذا الشر العظيم وأخطئ إلى الله . 10وكان إذ كلمت يوسف يوما فيوما أنه لم يسمع لها أن يضطجع بجانبها ليكون معها . 11ثم حدث نـحو هذا الوقت أنه دخل البيت ليعمل عمله ، ولم يكن إنسان من أهل البيت هناك في البيت . 12فأمسكته بثوبه قائلة : أضطجع معي . فترك ثوبه في يدها وهرب وخرج إلى خارج ." (تك 39 : 7 ـ 12)


وأيضاً جزءً من سورة يوسف بالقرأن الكريم - الآيات من 23 إلى 29 :
"وَرَاوَدَتْهُ الَتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَن نَّفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ قَالَ مَعَاذَ اللَّهِ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إِنَّهُ لاَ يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ (23) . وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلا أَن رَّأَى بُرْهَانَ رَبِّهِ كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاءَ إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا المُخْلَصِينَ (24) . وَاسْتَبَقَا البَابَ وَقَدَّتْ قَمِيصَهُ مِن دُبُرٍ وَأَلْفَيَا سَيِّدَهَا لَدَا البَابِ قَالَتْ مَا جَزَاءُ مَنْ أَرَادَ بِأَهْلِكَ سُوءاً إِلاَّ أَن يُسْجَنَ أَوْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (25) . قَالَ هِيَ رَاوَدَتْنِي عَن نَّفْسِي وَشَهِدَ شَاهِدٌ مِّنْ أَهْلِهَا إِن كَانَ قَمِيصُهُ قُدَّ مِن قُبُلٍ فَصَدَقَتْ وَهُوَ مِنَ الكَاذِبِينَ (26) . وَإِن كَانَ قَمِيصُهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ فَكَذَبَتْ وَهُوَ مِنَ الصَّادِقِينَ (27) . فَلَمَّا رَأَى قَمِيصَهُ قُدَّ مِن دُبُرٍ قَالَ إِنَّهُ مِن كَيْدِكُنَّ إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ (28)
يُوسُفُ أَعْرِضْ عَنْ هَذَا وَاسْتَغْفِرِي لِذَنْبِكِ إِنَّكِ كُنتِ مِنَ الخَاطِئِينَ (29)."
...........................................................
لقد سمحت لنفسي أن أبدأ بهذين الجزئين من كتاب الله المقدس للمسيحيين وكتاب الله الكريم للمسلمين حتى تكون مناقشتي وتحليلي المتواضع لموضوع التحرش قائمة على أساس ديني وأجتماعي ـ أملاً في أن أستطيع أن ألمُ بأكبر قدر من جوانب الموضوع .
أن موضوع التحرش أكبر من أن يحصر في مقال أو حتى سلسلة مقالات لأنه قضية أجتماعية كبيرة لها جوانبها العديدة وأسبابها التي لاحصر لها ، بدايةً من القوى السياسية أوالدينية الحاكمة للمجتمع حتى أصغر فرد في المجتمع ، بمختلف الأعمار والفئات والثقافات ؛ الكل الآن أصبح يتحرش .
الأنثى في مجتمعنا العربي المتخلف والمليء بالأفكار الوهابية المتخلفة يُنظر لها على كونها أداة للمتعة ، بدايةً من أمتاع النظر وحتى المتعة الجنسية ، ونرى الرجال يتبارون في إذلال أي أنثى حولهم بدايةً من أمه مروراً بأخته وزوجته وزميلته في الشغل ومرؤسته وحتى رئيسته أن أستطاع أليها سبيلاً .
فهو في البيت يحيا منذ طفولته كالآمر الناهي الذي يجلس أمام التليفزيون طوال اليوم أما أخته وأمه فطوال اليوم يتنقلون ما بين المطبخ لأعداد الطعام لسي السيد وبين غرفته لتنظيفها ؛ ويا ويلها يا سواد ليلها البنت الغلبانة لو عملت حاجة مش عاجباه ، يمسك الشبشب وينزل عليها ضرب ومحدش يتكلم ، الكل يقولها دا أخوكي وبيربيكي .
وفي الكلية يحاول أن يبحث عن مجموعة من الفتيات ليرضي جميع رغباته :
واحدة بتذاكر ومنتظمة في حضور محاضراتها ... علشان ياخد منها المذكرات وتلخيص المحاضرات .
واحدة دلوعة .... يخرج معاها ويتسلى بيها .
واحدة موزة ..... يتمنظر بيها على أصحابه .
وكام واحدة تاني لزوم الروشنة ... وبكدا يقدر يعمل فيها هارون الرشيد بحريمه .
يتخرج البيه ويشتغل ويبدأ يستغل زميلاته في الشغل علشان يروح كل يوم ويسيب الشغل والشغالة اللي جابتهاله الست الوالدة ـ أقصد زميلته ـ تعمل شغله مكانه .
ويوم بعد يوم يترقى البيه ويعلى أكثر منها ويصبح رئيسها لأنه "لا ولاية لامرأة مجتهدة على رجل حتى لو كان مش بيشتغل" هو برضوا الأفضل لأنه راجل ؛ وبكدا تبدأ مرحلة جديدة من الأذلال والبيه بيتمتع كل يوم وهو حاسس أنه راجل وبيحكم على الست الزميلة .
وأيضاً لا ننسى ما يبثه شيوخ الوهابية يومياً في أذهاننا من كلام متخلف عن أن المرأة عضوٌ أعوج من حق الراجل أن يستخدم كافة الطرق لأصلاحه ولو بالضرب .
وأيضاً الكثير من الأفلام والمسلسلات وحتى البرامج التي تؤكد يوماً بعد الأخر على أفكار أن المرأة عورة يجب تغطيتها أو وسيلة للمتعة يجب أستغلالها على أكمل وجه .
مما أفرز الكثير من الحالات الشاذة في المجتمع الذي يبيح المعاكسة والتحرش بكل الطرق مستنداً على بعض المبررات العقيمة مثل :"هي بتجيب لنفسها" ، "هي اللي بتلبس ضيق" ، "هي اللي مش مُحترمة" ، "أيه اللي جابها هنا" .
وطبعاً اللي زاد الطينة بلة مجلس البلاليص برعاية شركة هولز اللي فيه (الحاجة أم أيمن) اللي بتقترح ألغاء قانون "التحرش الجنسي" مبررةً بأن ملابس البنات هي السبب بمعنى أن البنت هي اللي غلطانة ... يعني من الأخر عاوزة تقول لكل ولد مش بيتحرش بالبنات :"يالا ياحبيبي أتحرش وأعمل كل اللي أنت عاوزه .. ماتحرمش نفسك من حاجة .. محدش هايعاقبك .. القانون هألغيهولك"
ـ كلمة عابرة للحاجة أم أيمن : "أنا بصراحة عمري ماتحرشت ـ كنت أحياناً ببص من بعيد بس علشان كنت بتكسف وبأخاف ، بس أنتي شجعتيني ، قوليلي بقى بنتك بتمر من شوارع أيه ، أو في جامعة أيه ، أو هاتي رقم موبايلها من الأخر كدا ، علشان أنا حابب أنها تكون أول بنت أنا أتحرش بيها .... وماتجيش تلومي غير لبسها ... أنا بريء طبقاً لكلامك ."
ونيجي نلاقي أن شيوخ مجلس الشعب والجماعات الأسلامية التي تتحدث بأسم الأسلام ، وأيضاً قساوسة الكنيسة الذين يتحدثون بأسم المسيحية لا يتحرك أحداً منهم لنصرة هؤلاء البنات الذين يتم التحرش بهم عيناً وفي وضح النهار أمام أعينهم .
غير أنه يُحسب للكنيسة حملات التوعية التي تقوم بها في أجتماعاتها أحياناً لتوعية الشباب ومحاولاتها في بعض المناطق على خلق جوٌ صحي للشباب حتى تقضي على الأفكار الهدامة السالفة الذكر ، أما عن الأسلام فيحسب له الداعية الأسلامي المعروف والمحبوب من المسيحيين قبل المسلمين (عمرو خالد) هذا الذي تحدث كثيراً وقدم برامج توعية كثيرة في هذا المجال .
ولكن على الوجه الأخر فأن الخطاب الديني عامةً خصوصاً الأسلامي ـ لا أقصد الأساء للدين ولكني أتحدث عن الخطاب الديني المسيء للدين ـ يسيء للمرأة أشد أساءة .
أسمحولي كمان أني أقول أن من ضمن أسباب زيادة معدلات التحرش هو زيادة نسب الجهل وعدم الوعي في المجتمع بالثقافة الجنسية السليمة فمعظم معلوماته يستقيها من المواقع الأباحية لأن الحديث عن الجنس ومحاولة السؤال عن أي قضية جنسية يُقابل برفضاً باتاً من قبل المجتمع حتى أن الجزء الوحيد من مناهج التعليم في مدارسنا الذي ييحاول أن يُثري الثقافة الجنسية لدى الفتيان كان لا يتم مناقشته في المدرسة ، من الأخر كدا بيكون شبه محذوف .
كل هذا اللغط هو السبب في التأثير على شخصية الرجل الشرقي في مجتمعنا تأثيراً سلبياً وبيخلي كل تفكيره في المرأة منصباً على مفاتن جسدها فقط وكيف يستطيع أن يحصل على أي لحظة عابرة يلمس فيها حتة منه على السريع ، ولا يفكر أبداً في عقلها أو كيف تفكر ، حتى أن هناك بعض السيدات والبنات وصل بيهم الأمر إلى الأقتناع أنهم ناقصات عقل ودين .. على أساس أنك لما بتتحرش بيها بتكملها دينها يا معفن .
ـ ناس كتير ممكن تقولي أنت متحمل قوي والبنات برضوا غلطانين ... هأقولك أه ، أي بنت تم التحرش بيها غلطانة هي وأهلها كمان !!!!!
عارف ليه ؟؟؟؟؟
·     غلطانة علشان مش مسكتك مسحت بيك أسفلت الشارع كله وبهدلت دين اللي خلفوك أنت وأهلك يا معفن .
·     غلطانة علشان خافت منك ومقدرتش تديلك قلم يفوقك ياروح خالتك .
·     غلطانة علشان نشأت في مجتمع بيحب التعــــتيم (الله الأدرى بالنية) .
·     غلطانة علشان ربنا أنعم عليها بوجه جميل مايفرقش معاك ، المهم التفاصيل الباقية ... مش كدا برضوا ؟
·     غلطانة علشان بتحب تكون شيك زيك ؛ فأنت تفسر دا بأنها بتُيرك جنسياً .... لأ يا حبيبي مش هي اللي بتثيرك جنسياً ، الأفلام السكس اللي بتسهر تتفرج عليها طول الليل هي اللي عملتلك الهوس الجنسي دا ، وهاتيجي في يوم تتحرش بأختك ومش بعيد تتغتصبها مش بنت برضوا وتشبه كل البنات اللي سيادتك بتعاكسهم وتتحرش بيهم ؟
ولو حتى البنت كانت هي اللي غلطانة فعلاً ... أرجع أقرأ الجزء الأول من مقالي ـ سواء كنت مسيحي أو مسلم ـ وأعمل زي يوسف الصديق وبلاش تعاكسها ياروح خالتك .
الموضوع ماخلصش على كدا .. على وعد بتحليل أكبر وأدق وأشمل للموضوع بقدر الأمكان وربنا يكون في عونكم يا بنات مصر يا أشرف بنات العالم .
أخيراً رسالة للمجتمع ككل ... بنات مصر أمانة في رقبتكم يا شباب مصر .
برجاء زيارة الصفحات الآتية :
مقال التحرش جوايا
خريطة التحرش
صفحة قطع أيديك على الفيسبوك
Post a Comment